التَّقديم للمنافسة على جوائز مجلس الصَّحافة   الْبَحْثُ عَنْ حُلولٍ لِمُعَوِّقَاتِ صِنَاعَة الصَّحَافَة  حــوارات صَحافِيَّــة(الأمين العام)  النَّشْر الصَّحفى الإِلكترونى على ضوء قانون الصَّحافة الجديد  دورة مهارات الكتابة الصحفية باللغة الإنجليزية   ورشة حول موثوقية المصادر الصحافية والإعلامية   الفائزون بجوائز التفوق الصحفي للعام 2016م 

 

الأخبار

  حــوارات صَحافِيَّــة(الأمين العام)

حــــــوارات صحافِيَّـــــــة:

الأمين العام لمجلس الصحافة عبد العظيم عوض لـ (الصَّيْحَة):

تاريخ النَّشر: 15-03-2018م ؛

واقع الحريات لم يؤثر على تراجع الصحافة؛ معظم ما يُنشر في الصحف أصبح غير مقنع للمتلقي؛ الصحافة الورقية ستصمد لعشرات السنين؛ لا يمكن للحكومة أن تدعم موسسات صحفية هزيلة وضعيفة؛ الحريات الموجودة بالسودان غير متاحة في كثير من الدول؛

حوار: عبد الرؤوف طه

أعلن مجلس الصحافة والمطبوعات ظهر أمس (الأربعاء) عن نسبة التوزيع والانتشار للصحف للعام 2017م، وأقر الأمين العام للمجلس د. عبد العظيم عوض بوجود تراجع نسب التوزيع والانشار عن السنوات الماضية.

(الصيحة) استنطقته حول أسباب تراجع الصحف وإمكانية صمودها في وجه العاصفة مستقبلاً، هل ستتلاشى، أم تبقى رغم الرياح، وعن أسباب غياب دعم الدولة للصحافة وكيفية النهوض بها، فخرجنا بالمحصلة التالية.

* في تقديرك ما هي أسباب تراجع انتشار الصحافة الورقية بشكل مستمر؟

-  بالطبع تراجع الصحف أصبح مضطرداً سواء كان في الطباعة أو التوزيع.

* إلى أي شيء تعزو هذا التراجع المضطرد؟

-  لعدة أسباب منها انتشار وسائل الإعلام الجديدة خاصة في الأوساط الحضرية وربما يكون هنالك عامل اقتصادي متعلق بتعامل المواطن مع الصحف وتكلفة شرائها، وهنالك عامل متعلق بالمحتوى المنشور في الصحف نفسها.

*تقصد أن المحتوى التحريري الموجود بالصحف متدنٍّ؟

معظم ما ينشر في الصحف أصبح غير مقنع للمتلقي، معظمه وليس كله .

-       الصادق الرزيقي رئيس اتحاد الصحفيين قال إن ضعف مهارات الصحفي ساهمت في تدني التوزيع؟

نعم، وهذا يدخل ضمن المحتوى وتدني المهارة أثر على المحتوى وكل هذه الأشياء أثرت في تراجع التوزيع وأضعفت انتشار الصحف.

* ظاهرة تراجع الصحف طباعةً وانتشاراً هل يشكل قلقاً لكم؟

-  تراجُع انتشار الصحف الورقية ليست ظاهرة محلية وإنما عالمية حتى الصحف البريطانية مثل "الاندبندنت" البريطانية تحولت إلى إلكترونية بعد تدني توزيعها، وكادت أن تغلق أبوابها لولا تحولها لصحيفة إلكترونية.

*هل مازالت الصحافة مؤثرة في السودان وقادرة على تشكيل الرأي العام؟

-  مهما تراجع توزيع الصحافة الورقية في بلد مثل السودان فإنها ستظل لها تأثيرها المباشر من الناحية السياسية والرياضية والاجتماعية.

*هل تصمد الصحافة الورقية في وجه العواصف والتحديات التي تواجهها؟

-  نعم، الصحافة الورقية قادرة على الصمود لسنوات وسنوات طويلة جداً، وهي لن تُمحى من الوجود، صحيح قد تتراجع في توزيعها، ولكنها لن تُمحى من الوجود.

* تبدو واثقاً من صمود الصحافة؟

-  في عهود سابقة حينما ظهرت الإذاعة بعد الصحافة المطبوعة قال البعض إن الصحافة ستموت، ولكنها ظلت قوية وحينما ظهر التلفزيون قال البعض إن الإذاعة انتهت ولكن حتى الإذاعة مستمرة ولدينا الآن في السودان أكثر من 50 إذاعة أف إم وحينما ظهرت الفضائيات قال البعض إنها ستسيطر على الساحة.

*المهم في الأمر؟

-  المهم هذه وسائل متطورة مع الحياة، وبالتالي ستظل الصحافة صامدة ولديها تأثير على المواطن والحكومة والسلطات وعلى الحياة عموماً.

*مناخ الحريات الصحفية الموجود في السودان هل أثر على تراجع الصحافة وانتشارها؟

-  الحريات الموجودة في السودان غير متاحة في كثير من المناطق المشابهة للسودان، وأعتقد أن مناخ الحريات لم يؤثر على التوزيع إطلاقاً، والصحافي السوداني بطبعه يميل للثورة والحرية، والسوداني عموماً ينزع للحرية .

*هل للدعم الحكومي تأثير على تراجع مستوى الصحافة بمعنى أن تجفيف الدولة هزم الصحف؟

-  الحكومة أعلنت أكثر من مرة أنها على استعداد لدعم الصحافة إذا دعمت هي نفسها.

* بمعنى أوضح؟

-  بمعنى عسى ولعل أن يغيروا ما بأنفسهم.

*تقصد أن تندمج الصحف أولاً، ثم تقوم الحكومة بدعمها؟

-  نحن في المجلس قلنا لا توجد حكومة عاقلة تدعم موسسات صحفية ضعيفة وهزيلة فلتقوَ هذه الموسسات الصحفية بعدها سيتم دعمها .

* كيف يتم تقوية هذه الموسسات حسبما أشرت؟

-  من خلال التوحد والتكتل ومن خلال التجمع في موسسات صحافية كبيرة بعدها سيكون واجباً على الحكومة دعمها .

* لكن دعم الحكومة للصحف ستكون له فواتير باهظة الثمن؟

-  دعم الحكومات للصحف موجود في كل العالم، وهذا أمر معروف.

* الحكومة تدعم الصحف فقط بالإعلانات؟

-  الحكومة تنظر للصحيفة على أساس أنها واحدة من آليات الرقابة التي تعينها على نفسها.

 


 

 

التعليقات

 

 

 

 

 

 

 

         
         

كل الحقوق محفوظة للمجلس القومي للصحافة والمطبوعات الصحفية 2015 ©   التصميم والدعم الفني لمسة الهندسية